القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار[LastPost]

حذف الألف بعد الظاء من نظم نصرة الكتاب

 حذف الألف بعد الظاء من نظم نصرة الكتاب

حذف الألف بعد الظاء من نظم نصرة الكتاب
حذف الألف بعد الظاء من نظم نصرة الكتاب


حذف الألف بعد الظاء من نظم نصرة الكتاب

بسم الله الرحمان الرحيم 

 والصلاة والسلام الأتمان الأكملان على نبي الهدى والرحمة، سيدنا وحبيبنا ومولانا محمد، وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهديه الى يوم الدين.

يقول الناظم سيدي محمد التهامي رحمه الله في:

باب حذف الألف بعد الظاء

والظاء حَـٰفِظَـٰتٌ كُلُّ ظَـٰهِر * بِنُونٍ ظَـٰلِمُونَ عِظَـٰم شَاهِر

لَكِن عِظَامَهُۥ بَل۪ىٰ بالالِفِ * بِثَبْتِهِ جَرَى الْعَمَلُ فاعْرِفِ

شرح الأبيات:

 أورد الناظم الشيخ  سيدي محمد التهامي رحمه الله في هذا الباب، الكلمات التي رسمت بحذف الألف بعد الظاء، وهي أربع كلمات فقط:

الكلمة الأولى:

 (حَـٰفِظَـٰتٌ) يحذف ألفها الواقع بعد حرف الحاء (مر معنا في باب حذف الألف بعد الحاء)، وكذلك يحذف ألفها الواقع بعد الظاء، وقد وردت في موضعين فقط: 

+ في سورة النساء، في الربع الاول من الحزب التاسع، في قوله سبحانه وتعالى عز وجل: (فَالصَّـٰلِحَـٰتُ قَـٰنِتَـٰتٌ حَـٰفِظَـٰتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اَ۬للَّهُ)

+ وفي سورة الاحزاب، في الربع الاول من الحزب الثالث والاربعين، في قوله سبحانه وتعالى عز وجل: (وَالْحَـٰفِظِينَ فُرُوجَهُمْ وَالْحَـٰفِظَـٰتِ وَالذَّ'كِرِينَ اَ۬للَّهَ كَثِيراً وَالذَّ'كِرَ'تِ أَعَدَّ اَ۬للَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْراً عَظِيماً  (35))

الكلمة الثانية:

(ظَـٰهِر) كيفما جاءت صيغته لقول الناظم رحمه الله (كُلُّ ظَـٰهِر) وقد ذكر في ستة عشر موضعا بهذه الألفاظ: (تَظَّـٰهَرُونَ)، (ظَـٰهِر)، (يُظَـٰهِرُواْ)، (بِظَـٰهِرٖ)،  (ظَـٰهِراً)، (تَظَـٰهَرَا)، (ظَـٰهِرَة)، (ظَـٰهَرُوهُم)،  (ظَـٰهِرِينَ) ، (الظَّـٰهِرُ)، (ظَـٰهِرُهُ)، (ظَـٰهَرُواْ)،  (تَظَّـٰهَرَا)  وكلها بحذف الألف بعد الظاء

أمثلة:

(ثُمَّ أَنتُمْ هَـٰٓؤُلَآءِ تَقْتُلُونَ أَنفُسَكُمْ وَتُخْرِجُونَ فَرِيقاً مِّنكُم مِّن دِي۪ـٰرِهِمْ تَظَّـٰهَرُونَ عَلَيْهِم بِالِاثْمِ وَالْعُدْوَ'نِ ) ، سورة البقرة الآية 84

+ (وَذَرُواْ ظَـٰهِرَ اَ۬لِاثْمِ وَبَاطِنَهُۥٓۖ إِنَّ اَ۬لذِينَ يَكْسِبُونَ اَ۬لِاثْمَ سَيُجْزَوْنَ بِمَا كَانُواْ يَقْتَرِفُونَۖ) ، سورة الأنعام الآية 121

+ (اِلَّا اَ۬لذِينَ عَـٰهَدتُّم مِّنَ اَ۬لْمُشْرِكِينَ ثُمَّ لَمْ يَنقُصُوكُمْ شَيْـٔاً وَلَمْ يُظَـٰهِرُواْ عَلَيْكُمُۥٓ أَحَداً فَأَتِمُّوٓاْ إِلَيْهِمْ عَهْدَهُمُۥٓ إِلَىٰ مُدَّتِهِمُۥٓۖ إِنَّ اَ۬للَّهَ يُحِبُّ اُ۬لْمُتَّقِينَۖ (4)) ، سورة التوبة الآية 4

+ (أَلَمْ تَرَوَاْ اَنَّ اَ۬للَّهَ سَخَّرَ لَكُم مَّا فِے اِ۬لسَّمَـٰوَ'تِ وَمَا فِے اِ۬لَارْضِ وَأَسْبَغَ عَلَيْكُمْ نِعَمَهُۥ ظَـٰهِرَةً وَبَاطِنَةً) ، سورة لقمان الآية 19

الكلمة الثالثة:

(ظَـٰلِمُونَ) بالنون، ويقصد به الذي جاء بصيغة جمع المذكر السالم منكرا أو معرفا، مرفوعا بالواو بلفظي (ظَـٰلِمُونَ)، (الظَّـٰلِمُونَ) ، وأو منصوبا أو مجرورا بالياء بلفظي  (ظَـٰلِمِينَ)، (الظَّـٰلِمِينَ)

 إذن قول الناظم (بِنُونٍ ظَـٰلِمُونَ)، يقصد به هذه الألفاظ الأربعة: (ظَـٰلِمُونَ)، (الظَّـٰلِمُونَ)، (ظَـٰلِمِينَ)، (الظَّـٰلِمِينَ)

أمثلة:

(وَإِذْ وَ'عَدْنَا مُوس۪ىٰٓ أَرْبَعِينَ لَيْلَةً ثُمَّ اَ۪تَّخَذتُّمُ اُ۬لْعِجْلَ مِنۢ بَعْدِهِۦ وَأَنتُمْ ظَـٰلِمُونَ (50)) ، سورة البقرة الآية 4

+ (وَلَنْ يَّتَمَنَّوْهُ أَبَداَۢ بِمَا قَدَّمَتَ اَيْدِيهِمْۖ وَاللَّهُ عَلِيمُۢ بِالظَّـٰلِمِينَ (94)) ، سورة البقرة الآية 94

+ (فَمَنِ اِ۪فْتَر۪ىٰ عَلَى اَ۬للَّهِ اِ۬لْكَذِبَ مِنۢ بَعْدِ ذَ'لِكَ فَأُوْلَـٰٓئِكَ هُمُ اُ۬لظَّـٰلِمُونَ (94)) ، سورة آل عمران الآية 94

+ (فَمَا كَانَ دَعْو۪يٰهُمُۥٓ إِذْ جَآءَهُم بَأْسُنَآ إِلَّآ أَن قَالُوٓاْ إِنَّا كُنَّا ظَـٰلِمِينَ (4)) ، سورة الاعراف الآية 4

وقد قيدها الناظم بالنون، احترازا من من ألفاظ أخرى رسمت بغير نون وبثبت الألف بعد الظاء وهي: (الظَّالِم)، (ظَالِمِےٓ)، (ظَالِمَة)، (ظَالِمٌ)

أمثلة: 

(رَبَّنَآ أَخْرِجْنَا مِنْ هَـٰذِهِ اِ۬لْقَرْيَةِ اِ۬لظَّالِمِ أَهْلُهَا وَاجْعَل لَّنَا مِن لَّدُنكَ وَلِيّاً وَاجْعَل لَّنَا مِن لَّدُنكَ نَصِيراًۖ (74)) ، سورة النساء الآية 74

+ (وَكَذَ'لِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَآ أَخَذَ اَ۬لْقُر۪ىٰ وَهِىَ ظَالِمَةٌۖ اِنَّ أَخْذَهُۥٓ أَلِيمٌ شَدِيدٌۖ (102)) ، سورة هود الآية 102

الكلمة الرابعة:

لفظ (عِظَـٰم) كيفما جاءت صيغته، وقد ورد في ثلاثة عشر موضعا بلفظي: (الْعِظَـٰم)، (عِظَـٰماً)، وكلها بحذف الالف بعد الظاء، باستثناء موضع واحد قيده الناظم بقوله:

 لَكِن عِظَامَهُۥ بَل۪ىٰ بالالِفِ * بِثَبْتِهِ جَرَى الْعَمَلُ فاعْرِفِ

 وقد ورد هذا الموضع في سورة القيامة، في نصف الحزب الثامن والخمسين، في قوله سبحانه جل في علاه (أَيَحْسِبُ اُ۬لِانسَـٰنُ أَلَّن نَّجْمَعَ عِظَامَهُۥ (3) بَل۪ىٰۖ قَـٰدِرِينَ عَلَىٰٓ أَن نُّسَوِّىَ بَنَانَهُۥۖ  (4))

انتهى بحمد الله باب حذف الالف بعد الظاء

وصلى الله على سيدنا محمد وعلى أله وصحبه وسلم تسليما.


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع