القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار[LastPost]

 أنصاص ربع (تلبسوا) – جزء1

أنصاص ربع (تلبسوا) – جزء 1
أنصاص ربع (تلبسوا) – جزء 1

أنصاص ربع (تلبسوا) – جزء1

بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات، وتنال القربات، وترفع الدرجات، والصلاة والسلام على سيدنا محمد أشرف الكائنات، ، وعلى آله وصحبه والتابعين، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

أما بعد: 

 أحبابي في الله بعد أن ذكرنا ما تيسر من أنصاص الربع الثاني من الحزب الأول (إِنَّ اَ۬للَّهَ لَا يَسْتَحْىۦٓ أَنْ يَّضْرِبَ مَثَلاً مَّا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَاۖ) والذي يرمز له ب (يستحي)، ننتقل سائلين الله التوفيق والسداد والإخلاص إلى ذكر أهم أنصاص الربع الثالث من الحزب الأول (وَلَا تَلْبِسُواْ اُ۬لْحَقَّ بِالْبَـٰطِلِ وَتَكْتُمُواْ اُ۬لْحَقَّ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَۖ)

وهذا الربع الذي سنشرع في ذكر بعض أنصاصه القرآنية، يرمز له عند الطلبة  وساداتنا علماء هذا العلم برمز (تَلْبِسُواْ)

النص القرآني الأول:

"اُ۬لْحَقَّ بِالْبَـٰطِلِ" هاك قل اثنان* في تَلْبِسُواْ وأَحَسَّ فخذ بيان

شرح النص القرآني:

 يبين الناظم في هذا النص، أن قوله عز وجل "اُ۬لْحَقَّ بِالْبَـٰطِلِ" ورد في موضعين فقط وهما:

  • في سورة البقرة، في الربع الذي نحن بصدده (وَلَا تَلْبِسُواْ اُ۬لْحَقَّ بِالْبَٰـطِلِ)، في قوله سبحانه وتعالى عز وجل (وَلَا تَلْبِسُواْ اُ۬لْحَقَّ بِالْبَـٰطِلِ وَتَكْتُمُواْ اُ۬لْحَقَّ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَۖ (41))
  • وفي سورة آل عمران، في نصف الحزب السادس (فَلَمَّآ أَحَسَّ عِيس۪ىٰ)، في قوله سبحانه وتعالى عز وجل (يَـٰٓأَهْلَ اَ۬لْكِتَـٰبِ لِمَ تَلْبِسُونَ اَ۬لْحَقَّ بِالْبَـٰطِلِ وَتَكْتُمُونَ اَ۬لْحَقَّ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَۖ (70))

النص القرآني الثاني: 

"وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ" خمسة في الذكر* لدى الْحَمْد،لَا تَلْبِسُواْ يا قاري*

زدهـــم لّيْسَ اَ۬لْبِرُّ وفي أَحَسَّ * آخرهـم إِنَّ شَرَّ فلا تنـس

شرح النص القرآني: 

هذا النص قد سبق شرحه في أنصاص الربع الأول من الحزب الاول (الحمد لله)

النص القرآني الثالث:

 يا سائلا عن "وَءَاتُواْ اُ۬لزَّكَوٰةَ" * وقبلها "وَأَقِيمُواْ اُ۬لصَّلَوٰةَ"

في تَلْبِسُواْ، إِذَا لَقُواْ، فَلْيُقَـٰتِلْ * ومَا نَنسَخْ، وَأَقْسَمُواْ والمُزَّمِّل

شرح النص القرآني: 

 يبين الناظم في هذا النص، أن قوله عز وجل "وَأَقِيمُواْ اُ۬لصَّلَوٰةَ وَءَاتُواْ اُ۬لزَّكَوٰةَ" ورد في ستة مواضع وهي:

  • في سورة البقرة، في الربع الذي نحن بصدده (وَلَا تَلْبِسُواْ)، في قوله سبحانه وتعالى عز وجل (وَأَقِيمُواْ اُ۬لصَّلَوٰةَ وَءَاتُواْ اُ۬لزَّكَوٰةَ وَارْكَعُواْ مَعَ اَ۬لرَّ'كِعِينَۖ (42))
  • وفي نفس السورة (البقرة)، في الربع الأول من الحزب الثاني (وَإِذَا لَقُواْ)، في قوله سبحانه وتعالى عز وجل (وَقُولُواْ لِلنَّاسِ حُسْناً وَأَقِيمُواْ اُ۬لصَّلَوٰةَ وَءَاتُواْ اُ۬لزَّكَوٰةَۖ)
  • وفي نفس السورة (البقرة)، في نصف الحزب الثاني (مَا نَنسَخْ)، في قوله سبحانه وتعالى عز وجل (وَأَقِيمُواْ اُ۬لصَّلَوٰةَ وَءَاتُواْ اُ۬لزَّكَوٰةَۖ وَمَا تُقَدِّمُواْ لِأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٖ تَجِدُوهُ عِندَ اَ۬للَّهِۖ إِنَّ اَ۬للَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٞۖ (109))
  • وفي سورة النساء، في الربع الأخير من الحزب التاسع (فَلْيُقَـٰتِلْ فِے سَبِيلِ اِ۬للَّهِ)، في قوله سبحانه وتعالى عز وجل (اَلَمْ تَرَ إِلَي اَ۬لذِينَ قِيلَ لَهُمْ كُفُّوٓاْ أَيْدِيَكُمْ وَأَقِيمُواْ اَ۬لصَّلَوٰةَ وَءَاتُواْ اُ۬لزَّكَوٰةَۖ)
  • وفي سورة النور، في نصف الحزب السادس والثلاثين (وَأَقْسَمُواْ بِاللَّهِ جَهْدَ أَيْمَـٰنِهِمْ لَئِنَ اَمَرْتَهُمْ لَيَخْرُجُنَّۖ)، في قوله سبحانه وتعالى عز وجل (وَأَقِيمُواْ اُ۬لصَّلَوٰةَ وَءَاتُواْ اُ۬لزَّكَوٰةَ وَأَطِيعُواْ اُ۬لرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَۖ (54))
  • وفي أواخر سورة المزمل، في الربع الثاني من الحزب الثامن والخمسين (اِنَّ رَبَّكَ يَعْلَمُ أَنَّكَ تَقُومُ أَدْن۪ىٰ مِن ثُلُثَى اِ۬ليْلِ)، في قوله سبحانه وتعالى عز وجل (وَأَقِيمُواْ اُ۬لصَّلَوٰةَ وَءَاتُواْ اُ۬لزَّكَوٰةَ وَأَقْرِضُواْ اُ۬للَّهَ قَرْضاً حَسَناٗۖ)

 نستأنف ان شاء الله عز وجل في التدوينة الموالية، لا تبخلوا عنا بدعواتكم عن ظهر الغيب

وصل اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سيدنا  محمّد وَعلى آل سيدنا محمد، كما صلّيت على آل سيدنا إِبراهيم، وبارك على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما باركت على آل سيدنا إِبراهِيم فِي الْعَالمِين، إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ، والحمد لله رب العالمين.

خادمكم ابراهيم ابو سعد


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع