القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار[LastPost]

بِالْيَوْمِ اِ۬لَاخِرِ في الذكر جيم عددهم * لدى الْحَمْد أول وَاعْبُدُواْ ثاني جَعَلْتُمْ 

الأنصاص القرآنية 7

بسم الله الرحمن الرحيم 
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه 

النص 19: 

(بِالْيَوْمِ اِ۬لَاخِرِ) في الذكر جيم عددهم * لدى الْحَمْد أول وَاعْبُدُواْ ثاني جَعَلْتُمْ 

شرح النص: 

  يبين هذا النص، أن قوله تعالى (بِالْيَوْمِ اِ۬لَاخِرِ) ذكر في ثلاثة مواضع وهي: 
  • في الربع الذي نحن بصدده، وفي قوله تعالى: (وَمِنَ اَ۬لنَّاسِ مَنْ يَّقُولُ ءَامَنَّا بِاللَّهِ وَبِالْيَوْمِ اِ۬لَاخِرِ وَمَا هُم بِمُومِنِينَۖ) 
  • وفي سورة النساء، الأولى في الربع 2 من الحزب 9: وَاعْبُدُواْ اُ۬للَّهَ، وفي قوله تعالى: (وَالذِينَ يُنفِقُونَ أَمْوَٰلَهُمْ رِئَآءَ اَ۬لنَّاسِ وَلَا يُومِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ اِ۬لَاخِرِۖ
  • وفي سورة التوبة، الثانية في الربع الأخير من الحزب 19: أَجَعَلْتُمْ، وفي قوله تعالى: (قَٰتِلُواْ اُ۬لذِينَ لَا يُومِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ اِ۬لَاخِرِ وَلَا يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اَ۬للَّهُ وَرَسُولُهُۥ) 

النص 20: 

(يُخَٰدِعُونَ) في الذكر جيم عددهم * معــا لدى الْحَمْد تَفَرَّقَا مكملا 

شرح النص: 

  يبين الناظم في النص أعلاه، أن الكلمة القرآنية (يُخَٰدِعُونَ) ذكرت في ثلاثة مواضع وهي: 
  • مرتات في الربع الذي نحن بصدده، وفي قوله تعالى: (يُخَٰدِعُونَ اَ۬للَّهَ وَالذِينَ ءَامَنُواْ وَمَا يُخَٰدِعُونَ إِلَّآ أَنفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ)
  • وفي سورة النساء، في الربع الأخير من الحزب 10: وَإِنْ يَّتَفَرَّقَا ، وفي قوله تعالى: (اِنَّ اَ۬لْمُنَٰفِقِينَ يُخَٰدِعُونَ اَ۬للَّهَ وَهُوَ خَٰدِعُهُمْ) 

النص 21: 

(إِلَّآ أَنفُسَهُمْ) بفتــــح السين * أربعة في الذكر يا إخوان 
لدى الْحَمْد أَحَسَّ ويُّهَاجِرْ * و سَكَن للجنة فتاجــــر 
وبالضم قد رسم في النور* فيــارب وفقنــا للشكـــــر 

شرح النص: 

  النص الواحد والعشرون يبين المواضع التي ذكر فيها قوله جل في علاه (إِلَّآ أَنفُسَهُمْ) بفتح السين، وضمها، أما بفتح السين فذكر في أربعة مواضع وهي كالآتي: 
  • في الربع الذي نحن بصدده، في قوله تعالى : (وَمَا يُخَٰدِعُونَ إِلَّآ أَنفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَۖ)
  • وفي سورة آل عمران، في نصف الحزب 6: فَلَمَّآ أَحَسَّ، في قوله تعالى : (وَمَا يُضِلُّونَ إِلَّآ أَنفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ) 
  • وفي سورة النساء، في الربع 2 من الحزب 10: وَمَنْ يُّهَاجِرْ، في قوله تعالى: (وَمَا يُضِلُّونَ إِلَّآ أَنفُسَهُمْ وَمَا يَضُرُّونَكَ مِن شَےْءٖۖ) 
  • وفي سورة الأنعام، في الربع الأخير من الحزب 13: وَلَهُۥ مَا سَكَنَ، في قوله تعالى : (وَإِنْ يُّهْلِكُونَ إِلَّآ أَنفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَۖ) 
 وأما قوله تعالى (إِلَّآ أَنفُسُهُمْ) بضم السين فذكر في موضع واحد : في سورة النور، في الربع الأخير من الحزب 35: أَفَحَسِبْتُمُۥٓ، في قوله تعالى: (وَالذِينَ يَرْمُونَ أَزْوَٰجَهُمْ وَلَمْ يَكُن لَّهُمْ شُهَدَآءُ اِ۪لَّآ أَنفُسُهُمْ فَشَهَٰدَةُ أَحَدِهِمُۥٓ أَرْبَعَ شَهَٰدَٰتِۢ بِاللَّهِ إِنَّهُۥ لَمِنَ اَ۬لصَّٰدِقِينَ) 

النص 22: 

(وَمَا يَشْعُرُونَ) أربـــــع بالوقف * لدى الْحَمْد وفي أَحَسَّ فاعرف 
وفي سَكَنَ لَوَ اَنَّنَا يا عبد الله * وبالوصل في جَوَابَ و أَمْرُ اُ۬للَّهِ 

شرح النص: 

  النص الثاني والعشرون، يبين المواضع التي ورد فيها قوله تعالى (وَمَا يَشْعُرُونَۖ) بالوقف الهبطي، والأخرى التي ورد فيها بالوصل، أما بالوقف فذكر في أربعة مواضع  وهي كالآتي:  
  • في الربع الذي نحن بصدده، في قوله تعالى : (وَمَا يُخَٰدِعُونَ إِلَّآ أَنفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَۖ)
  • وفي سورة آل عمران، في نصف الحزب 6: فَلَمَّآ أَحَسَّ، في قوله تعالى : (وَمَا يُضِلُّونَ إِلَّآ أَنفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَۖ)
  • وفي سورة الأنعا، في الربع الأخير من الحزب 13: وَلَهُۥ مَا سَكَنَ، في قوله تعالى : (وَإِنْ يُّهْلِكُونَ إِلَّآ أَنفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَۖ)
  • وفي سورة الأنعام، الربع 1 من الحزب 15: وَلَوَ اَنَّنَا، في قوله تعالى : ( وَمَا يَمْكُرُونَ إِلَّا بِأَنفُسِهِمْ وَمَا يَشْعُرُونَۖ
  وأما قوله تعالى : (وَمَا يَشْعُرُونَ) بالوصل (أي بغير الوقف) فذكر في موضعين وهما: 
  • في سورة النحل، في نصف الحزب 27: أَت۪يٰٓ أَمْرُ اُ۬للَّهِ، في قوله تعالى : (أَمْوَٰتٌ غَيْرُ أَحْيَآءٖۖ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَۖ) 
  • وفي سورة النمل، في الربع 1 من الحزب 39: فَمَا كَانَ جَوَابَ قَوْمِهِ، في قوله تعالى : (وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَۖ)

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات